کتاب: نثر المرجان تعداد صفحات: 4665 پدیدآورندگان: نویسنده: محمد غوث بن محمد الأرکاتی
/ سُوْرَة وَ الشَّمْسِ
This is where your will put whatever you like...
و کذا هو فی مصاحفهم قاله الجزری فی النشر و قال الدانی و فی الشمس فی مصاحف اهل المدینة و الشام فلا یخاف عقبٰها بالفاء و فی سائر المصاحف و لا یخاف بالواو رواه من طریقه ابی عبید و قال فی موضع اخر و فی الشمس و ضحها اهل المدینة فلا یخاف عقبٰها بالفاء و اهل العراق و لا یخاف بالواو رواه من طریقه عن اسمعیل بن جعفر المدنی و تابعه الشاطبی و غیره قالوا و عند من قرأ بها حالیة و الفاء عند قاریها عاطفة و یخاف بالیاء التحتانیة مفتوحة علی التذکیر و البناء للفاعل و باثبات الالف بعد الخاء المعجمة بالاتفاق قال الزمخشری و فی قراءة النبی صلی الله علیه و سلم و لم یخف انتهی و لا یساعده الرسم عُقْبٰهَا بضم العین المهملة و سکون القاف و فتح الباء الموحدة و برسم الالف المقصورة بعدها یاء لوقوعها رابعة علی مراد الامالة و بوصل الضمیر بالاتفاق
سُوْرَة وَاللَّیْلِ

اِحْدٰی وَ عِشْرُوْنَ ٰایة بالاتفاق اجمالا و تفصیلا بِسْمِ اللهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِیْمِ )اللیل/1): وَ الَّیْلِ باثبات همزة الوصل وَ بلام واحدة مشددة بعدها بالاتفاق مخفوض بواو القسم اِذَا بالالف اولا و اخرا یَغْشٰی بالیاء التحتانیة مفتوحة و فتح الشین المعجمة بینهما غین معجمة ساکنة علی التذکیر و البناء للفاعل و برسم الالف فی الٰاخر یاء لوقوعها رابعة علی مراد الامالة ٰایة ای یغطی النهار او الارض او الخلائق )اللیل/2): وَالنَّهَارِ باثبات همزة الوصل و باثبات الالف بعد الهاء بالاتفاق کما نص علیه الدانی نقلا عن الغازی بن قیس مخفوض عطفا علی الیل اِذَا کما تقدم تَجَلّٰی بفتح التاء الفوقانیة و الجیم و اللام المشددة ماض معلوم من باب التفعل و برسم الالف فی الٰاخر یاء لوقوعها خامسة علی
مراد الامالة ای انکشف و وضح ایة )اللیل/3): وَ مَا بمعنی الذی و قیل مصدریة خَلَقَ ماض معلوم و بفتح اللام مخففة الذَّکَرَ باثبات همزة الوصل و بفتح الذال المعجمة و الکاف منصوب علی مفعول خلق وَ الْاُنْثٰی باثبات همزة الوصل و برسم الالف المقصورة فی الٰاخر یاء بالاتفاق علی مراد الامالة ٰایة قال الزمخشری و فی قراءة النبی صلی الله علیه و سلم و الذکر و الانثی یعنی بدون ما خلق فهو مخفوض عطفا علی الیل و قرأ ابن مسعود رضی الله عنه و الذی خلق الذکر و الانثی و عن الکسائی و ما خلق خَلْق الذکر و الانثی بالجر علی انه بدل من محل ما خلق بمعنی و ما خلقه الـله ای و مخلوق الـله الذکر و الانثی )اللیل/4): اِنَّ بکسر الهمزة و تشدید النون سَعْیَکُمْ بفتح السین و سکون العین المهملتین منصوب علی اسم ان و بوصل الضمیر و اختلف فی المیم سکونا و ضما لَشَتّٰی بوصل لام التاکید مفتوحة و بفتح الشین المعجمة و التاء الفوقانیة المشددة و برسم الالف المقصورة فی الٰاخر یاء لوقوعها رابعة علی مراد الامالة جمع شتیت ای اعمالکم مختلفة ٰایة )اللیل/5): فَاَمَّا بوصل الفاء و بفتح الهمزة و المیم المشددة بعدها الف اداة شرط مَنْ موصولة اَعْطٰی بفتح الهمزة و الطاء المهملة بینهما عین مهملة ساکنة ماض معلوم من باب الافعال و برسم الالف فی الٰاخر یاء لوقوعها رابعة علی مراد الامالة وَاتَّقٰی باثبات همزة الوصل و بفتح التاء الفوقانیة مشددة و فتح القاف ماض معلوم من باب الافتعال و برسم الالف فی الٰاخر یاء لوقوعها خامسة ٰایة )اللیل/6): وَ صَدَّقَ بتشدید الدال مفتوحة ماض معلوم من باب التفعیل بِالْحُسْنٰی باثبات همزة الوصل متصلة بالباء الجارة و بضم الحاء و سکون السین المهملتین و فتح النون و برسم
از 4665