کتاب: نثر المرجان تعداد صفحات: 4665 پدیدآورندگان: نویسنده: محمد غوث بن محمد الأرکاتی
/ سورة الرعد
This is where your will put whatever you like...
الالف بعد التاء الفوقانیة مخفوض عند الجمهور لاضافة عِلْمُ الیه و قرئ مِنْ عِنْدِه عُلِمَ الْکُتُبُ بمن الجارة و خفض عِنْدِه و عُلِمَ ماض مجهول و رفع الکتب علی انه مفعول ما لم یسم فاعله کذا فی الکشاف و الرسم صالح له ایة بالاتفاق
سورة ابرهیم علَیْه السَّلَام

اثنان و خمسون ایة عند الکوفیین و واحدة و خمسون عند البصري و اربع عند المدنیين و خمس عند الشامی واختلف فی حشوها ایضا و ستعرف فی مواقعها ان شاء الله تعالی بِسْمِ اللهِ الرَّحْمْنِ الرَّحِیْمِ (ابراهیم/1): الر بوصل اللام بالراء بالاتفاق کما نص علیه السیوطي فی الاتقان کِتبٌ بحذف الالف بعد التاء الفوقانیة مرفوع منون اَنْزَلْنهُ بفتح الهمزة و الزای و سکون اللام ماض معلوم من باب الافعال و بحذف الف ضمیر التعظیم لوقوعها حشوا باتصال ضمیر المفعول اِلَیْکَ بوصل الضمیر لِتُخْرِجَ بوصل لام کی مکسورة قرأه الجمهور بالتاء الفوقانیة مضمومة و کسر الراء علی الخطاب و البناء للفاعل من باب الافعال و قرئ بالیاء التحتانیة علی الغیب و البناء للفاعل کذا فی الکشاف و الضمیر راجع الی الله تعالی و علی الوجهین منصوب بتقدیران النَّاسَ باثبات همزة الوصل و باثبات الالف بعد النون منصوب مِنَ جارة فتحت النون فی الوصل الظُّلُمتِ باثبات همزة الوصل و بضم الظاء المعجمة المشالة و اللام و بحذف الالف بعد المیم و بتطویل التاء جمع مؤنث سالم اِلَی بالیاء النُّوْرِ باثبات همزة الوصل ایة عند الحجازي و الشامي بِاِذْنِ بوصل الباء الجارة و بکسر الهمزة و سکون الذال المعجمة مضاف رَبِّهِمْ بتشدید الباء و وصل الضمیر
واختلف فی المیم سکونا و ضما اِلی بالیاء صِرَاطِ بالصاد وفاقا و باثبات الالف بعد الراء علی خلاف و قد تقدم فی سورة الفاتحة قرأه قنبل و رویس بالسین و خلف عن حمزة اشم الصاد زایا مضاف الْعَزِیْزِ الْحَمِیْدِ کلاهما باثبات همزة الوصل مخفوضات ایة بالاتفاق (ابراهیم/2): اللهِ باثبات همزة الوصل قرأه نافع و ابوجعفر و ابن عامر بالرفع و صلا و ابتداء و واقفهم رویس فی حال الابتداء خاصة فهو اما مرفوع علی الابتداء و الانقطاع بما قبله و خبره الَّذِيْ لَهُ او الخبر محذوف و الَّذِيْ صفة ای الله الذي الهنا و خالقنا و اما خبر مبتدأ محذوف ای هو الله الذی فهو متصل بما قبله و قرأ الباقون بالحفض فی الحالین علی انه بدل من الحمید او عطف بیان للعزیز الَّذِيْ باثبات همزة الوصل و بلام واحدة مشددة له موصول مَا فِی السَّموتِ باثبات همزة الوصل و بحذف الالفین بعد المیم و الواو و بتطویل التاء لانه جمع مؤنث سالم وَ مَا فِی الْاَرْضِ باثبات همزة الوصل وَ وَیْلٌ بفتح الواو و سکون الیاء مرفوع لِلْکفِرِیْنَ بحذف همزة الوصل لدخول لام الجر و بحذف الالف بعد الکاف جمع اسم الفاعل مِنْ جارة عَذابٍ باثبات الالف بعد الذال وفاقا کما نص علیه الدانی نقلاعن الغازی بن قیس شَدِیْدٍ مخفوض ایة بالاتفاق (ابراهیم/3): الَّذِیْنَ باثبات همزة الوصل و بلام واحدة مشددة و بکسر الذال یَسْتَحِبُّوْنَ بالیاء التحتانیة مفتوحة و کسر الحاء المهملة و تشدید الباء الموحدة مضمومة علی الغیب و البناء للفاعل من باب الاستفعال الْحَیوةَ باثبات همزة الوصل و برسم الالف بعد الیاء واوا علی مراد التفخیم کما نص علیه الدانی و برسم
از 4665