کتاب: مختصر التبیین تعداد صفحات: 1908 پدیدآورندگان: نویسنده: أبو داود سلیمان بن نجاح، تحقیق: أحمد شرشال
/ الأول: المصحف الإمام:
This is where your will put whatever you like...
وإلى كل ذلك أشار الإمام الشاطبي (ت 590 هـ): فقال:
وقال مصحفُ عثمان تغيّب لم نجد له بين أشياخ الهدى خَبَرا
أبو عبيد أُولُو بعض الخزائن لي فاستخرجوه، فأبصرت الدّما أثرا
وردّه ولدُ النحاس معتمدا ما قبله، وأباه منصف نظرا
إذ لم يقل مالك لاحت مهالكه ما لا يفوتُ فيُرجَى طال أو قصرا
(1)


وورد النقل عن أبي عبيد عن المصحف الإمام، في مواضع كثيرة في كتاب «المقنع» لأبي عمرو الداني، وكتاب «مختصر التبيين لهجاء التنزيل» لأبي داود
(2)

. مما يدل على أن أبا عبيد رآه وتأمله وقرأ فيه ووصف هجاءه.
بل هناك غيره من العلماء من ذكر أنه رآه، منهم عاصم الجحدري (ت 128 هـ)، وخالد بن خداش (ت 224 هـ)، وغيرهما
(3)

.
الثاني: المصحف المدني العام:

جعله عثمان بن عفان بين أهل المدينة، وعنه يروي نافع بن أبي نعيم (ت 169 هـ).
ويشير الإمام الشاطبي (ت 590 هـ) إلى نقل نافع عن المصحف المدني العام، وإلى نقل أبي عبيد عن المصحف الإمام، واختلافهما في بعض المرسوم، لأن كلا منهما يعتمد على مصحف غير الذي يعتمده الآخر، فقال الشاطبي:
وبين نافعهم في رسمهم، وأبي عبيد الخلفُ في بعض الذي أثَرَا
ولا تعارض مع حسن الظنون فطب صدرا رحيبا بما عن كلهم صدرا
(1)

والثالث: المصحف المكي:

روى عنه أيوب بن المتوكل (ت 200 هـ)، ويحيى بن المبارك اليزيدي (ت 202 هـ)، وأبو حاتم سهل بن محمد (ت 255 هـ)، وخلف بن هشام البزار (ت 229 هـ)، وغيرهم
(2)

.
والرابع: المصحف الشامي:

ويذكره علم الدين السخاوي (ت 643 هـ) في مواضع كثيرة في شرحه على العقيلة
(3)

، ورآه الحافظ ابن كثير (ت 774 هـ)، والحافظ ابن الجزري (ت 833 هـ)، في الجامع الأموي بدمشق، وورد عنه النقل في كتاب المقنع لأبي عمرو الداني، وكتاب مختصر التبيين لهجاء التنزيل في مواضع كثيرة.
قال ابن كثير عن زيد بن ثابت: «وهو الذي كتب هذا المصحف الإمام الذي بالشام عن أمر عثمان بن عفان، وهو بخط جيد قوي جداً فيما رأيته».
وقال: «رأيت المصحف الشامي، فوجدته بخط زيد بن ثابت، وهو خط قوي جداً»
(4)

.
از 1908