کتاب: مختصر التبیین تعداد صفحات: 1908 پدیدآورندگان: نویسنده: أبو داود سلیمان بن نجاح، تحقیق: أحمد شرشال
/ سورة الجن، مكية($أخرج ابن الضريس وابن مردويه والبيهقي عن ابن عباس قال: «نزلت سورة الجن بمكة» وعن عائشة وابن الزبير مثله، وأخرجه النحاس أيضا وقال القرطبي: «مكية في قول الجميع» وحكى ابن الجوزي وابن عطية الإجماع على ذلك. انظر: الإتقان 1/ 30 الجامع 19/ 1 تفسير ابن عطية 16/ 130 زاد المسير 8/ 376 فضائل القرآن 73، فتح القدير 5/ 302 روح المعاني 28/ 67.$)، وهى ثمان وعشرون آية($عند جميع أهل العدد باتفاق، وهي من السور المتفقة الإجمال المختلفة التفصيل. انظر: البيان 87، القول الوجيز 85، معالم اليسر 201 سعادة 78.$)
This is where your will put whatever you like...
سورة المزمل، مكية
(1)

، وهى ثمان عشرة آية
(2)


«بسمِ اللهِ الرّحمنِ الرّحيمِ يايُّها المُزَّمِّلُ قُمِ الَيلَ إلَّا قَليلاً» إلى قوله: «قِيلاً» رأس الخمس الأول
(3)

، وهجاؤه مذكور
(4)

.
ثم قال تعالى: «إنَّ لَكَ فى النَّهارِ سَبحاً طَوِيلاً»
(5)

إلى قوله: «وَمَهِّلهُم
قَلِيلاً» رأس العشر الأول
(1)

مذكور هجاؤه
(2)

.
ثم قال تعالى: «إنَّ لَدَينا أَنكالاً وَجَحِيماً»
(3)

إلى قوله: «وَبِيلاً» رأس الخمس الثاني
(4)

، [وفيه من الهجاء
(5)

: «شهِداً عَلَيكُم»
(6)

، و«فَأَخَذنهُ» بحذف الألف
(7)

من ذلك
(8)

].
ثم قال تعالى: «فَكَيفَ تَتَّقونَ إن كَفَرتُم»
(9)

إلى قوله: «رَّحيمٌ»، [وهو آخرها
(10)

، وفيه من الهجاء: «الوِلدَنَ» بحذف الألف
(11)

، وكذا: «يُقتِلونَ»
(12)

وغيره
(13)

مذكور].
...
از 1908