کتاب: مختصر التبیین تعداد صفحات: 1908 پدیدآورندگان: نویسنده: أبو داود سلیمان بن نجاح، تحقیق: أحمد شرشال
/ سورة الباسقات($وهي سورة «ق»، وتسمى: «الباسقات» لورود اللفظين فيها في قوله «ق» وفي قوله: والنخل باسقت الآية 10. انظر: الإتقان 1/ 157 جمال القراء 37.$)، مكية($روي عن ابن عباس أنها مكية كلها، وكذا قال الحسن، ومجاهد وعكرمة وقتادة والجمهور، واستثنى بعضهم منها: ولقد خلقنا السموت والأرض فإنها نزلت في اليهود، أخرجه الحاكم، والصواب أنها مكية كلها كما قال الجمهور، قال ابن عطية: «مكية كلها بإجماع من المتأولين» ورجحه الشيخ ابن عاشور وهي أول الحزب المفصل، وقيل أول الحجرات، وقيل من أول القتال وقيل من أول «عمّ»، وقيل من أول: والضحى هذان القولان ضعيفان. وقال ابن كثير: «هذه السورة هي أول الحزب المفصل على الصحيح» وقال ابن الجوزي: «حكاه عيسى بن عمر عن كثير من الصحابة»، ودليله ما رواه أوس بن حذيفة قال: «سألت أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم كيف يحزبون القرآن، فقالوا: ثلاث وخمس وسبع، وتسع، وإحدى عشرة، وثلاث عشرة، وحزب المفصل وحده، فإذا عددت ثمانيا وأربعين سورة فالتي بعدهن سورة ق فتعين أن أوله سورة ق». رواه أحمد وأبو داود وابن ماجة. انظر: ابن كثير 4/ 235، البحر 8/ 120 الجامع 17/ 1 الإتقان 1/ 47 زاد المسير 8/ 3 مشكل الآثار 2/ 147 الفتح الرباني 18/ 29 سنن أبي داود 2/ 116 سنن ابن ماجة 1/ 428 التحرير 6/ 274.$)، وهى خمس وأربعون آية($عند جميع أهل العدد باتفاق، وليس فيها اختلاف، وتقديم وتأخير في: ق. انظر: البيان 80 بيان ابن عبد الكافي 57 معالم اليسر 177 القول الوجيز 73.$)
This is where your will put whatever you like...
سورة الذاريات، مكية
(1)

، وهى ستون آية
(2)


«بسمِ اللهِ الرّحمنِ الرّحيمِ والذَّرِيَتِ ذَرواً» إلى قوله: «لَصادقٌ» رأس الخمس الأول
(3)

، وفيه
(4)

حذف الألف، بين الذال، والراء، والياء، والتاء، من
(5)

: «والذَّريَتِ» وكذا: «فالحَمِلَتِ»، و«فالجَريَتِ» و«فالمُقَسِّمَتِ» [، وقد ذكر ذلك كله فيما سلف
(6)

، وكتبوا
(7)

:] «انَّما تُوعَدونَ» متصلا
(8)

.
ثم قال تعالى: «وانَّ الدِّينَ لَوَقِعٌ* والسَّماءِ ذاتِ الحُبُكِ»
(9)

إلى قوله: «الخَرَّصُونَ»، رأس العشر الأول
(10)

، وفيه من الهجاء حذف الألف، بين الراء والصاد، من:
«الخَرَّصونَ»
(1)

ومثله: «لَوَقِعٌ».
(2)


ثم قال تعالى: «الذينَ هُم فى غَمَرةٍ ساهُونَ»
(3)

إلى قوله: «وعُيونٍ» رأس الخمس الثاني
(4)

وفيه من الهجاء: «يَومَ هُم» منفصلا، وقد ذكر في غافر
(5)

، [وغير
(6)

ذلك مذكور
(7)

].
ثم قال تعالى: «اخِذِينَ ما ءَاتيهُم»
(8)

إلى قوله: «لِلمُوقِنينَ» رأس العشرين آية
(9)

، [وفيه: «ءَاتيهُم» بالياء مكان الألف
(10)

، «وفى أموَلِهِم»بحذف الألف
(11)

، وغير
(12)

ذلك مذكور
(13)

].
از 1908